الرئيسية / قصص قصيرة / قصة لا ألجأ إلا إلى الله قصة مذهلة

قصة لا ألجأ إلا إلى الله قصة مذهلة

نقدم لكم قصة لا ألجأ إلا إلى الله قصة مذهلة ورائعة بها الكثير من المعاني فالملجأ الوحيد لنا في الحياة هو الله فلا تلجأ ولا تفزع إلا إلى ربك فوحده من يتولاك قصة حقيقية مؤثرة من خلال موقع قصص مذهلة  للمزيد يمكنكم زيارة قسم قصص قصيرة 

قصة لا ألجأ إلا إلى الله قصة مذهلة

وصل رجل إلي بيته فقالت له زوجته بيتنا ليس به حطب للتدفئه فماذا سنفعل في هذا البرد ولا يوجد طعام ولا شراب في البيت لنأكله ولا يوجد غطاء أو فرش لننام عليه وأنت لم تشتري الأشياء التي نحتاجها ، فأجاب زوجها في حزن شديد لا لأنني لم أمتلك ولا درهم لكي أشتري به الأشياء التي طلبتيها .

فقالت له الزوجة نحن نشتكي من الفقر وقلة المال وأنت من أقرب الناس وأكثر الناس الذي يحبهم الخليفة فأذهب إليه وأشكي له حالنا وما نحن عليه من فقر وقلة مال وأنه سوف لا يتركك ويكون عون لنا ويساعدنا .

فقال لها زوجها معاذا الله أن أشتكي لغير الله إني أخاف أن يراني الله وأنا ألجا لغيره وأطلب العون منه ، وخرج الزوج من بيته وذهب إلي المسجد ليصلي وصلي ركعتين ورفع يده يدعو ا الله ويقول اللهم يا ربي أنت تعلم سري وتعلم حاجتي فأنا أخجل أن ألجأ إلي عبد من عبادك ، أنا ألجأ إليك يا الله ، اللهم أرزقني من الطعام القمح والعدس والشعير وأرزقنا الحطب لنتحمل البرودة وأرزق زوجتي الكساء وأرزق أطفالي الأثواب الجديدة وأرزقنا بقرة لنشرب من لبنها يا الله اللهم أستجب لدعواتي .

وبالصدفة كان بالمسجد أحد رجال الخليفة فسمع حديث الرجل ودعواته إلي الله ، فذهب إل الخليفة وأخبره عن ما سمع وقال لللخليفة لقد رأيت رجلا في المسجد يدعوا الله ويطلب منه أشياء عجيبة ثم حكي للخليفة عن الأشياء التس سمع الرجل يطلبها من الله ، فضحك الخليفة وقال أنا علم ذلك الرجل الذي سمعته بالمسجد وهو رجل شديد الحياء ويستحي أن يطلب من غير الله .

أمر الخليفة رجاله بتجهيز الأشياء التي طلبها في دعائه وأرسل من كل شيء أثنين إلي بيت الرجل قبل أن يخرج من المسجد   ، وأستمر الرجل بالمسجد يدعوا الله ويقرأ القرآن ، ثم خرج من المسجد ورجع بيته فوجد زوجته سعيدة وتظهر بوجهها علامات  الفرح والسرور وقالت له أنظر كل هذه الأشياء التي جاءت إلينا لأنك سمعت نصيحتي وطلبت المساعدة من الخليفة .

تعجب الرجل من كلام زوجته وقال لها أنا لم أذهب ولم أخبر الخليفة فأستغربت زوجته وقالت له إلي أين ذهبت ولمن شكوت فقال لها ذهبت إلي المسجد ودعوت الله وشكوت حالي إلي الله فأنا أخجل وأستحي من الله أن يراني أطلب العون من أحد غيره فشكرت الزوجة الله علي ما رزقهم وشكر زوجها ربه .

للمزيد من القصص والحكايات زوروا موقعنا قصص مذهلة أول موقع متخصص في عالم الحكايات والحكم 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *