الرئيسية / قصص أطفال / قصة دموع التماسيح للاطفال

قصة دموع التماسيح للاطفال

أحبائى الصغار نحكى لكم اليوم قصة دموع التماسيح للاطفال فهى قصة جميلة نخلص منها بعبر ودروس مستفادة نحكيها لكم فى هذا المقال القصير عبر موقع قصص مذهلة للمزيد من القصص يمكنكم زيارة قسم قصص أطفال

قصة دموع التماسيح للأطفال

كان يا مكان …. كانت هناك غابة جميلة تتوسطها بحيرة رائعة ولكن تلك البحيرة كانت تعيش فيها التماسيح وذات يوم اشتكى تمساح صغير لأبيه من جوعه الشديد فقال التمساح الأب لقد أصبحت الحيوانات تخاف نزول البحيرة خوفاً منا.

ولكنى فكرت فى خطة رائعة سأستلقى على ظهرى متظاهراً بالمرض وتذهب أنت وتطلب المساعدة وأخذا التمساحين يراقبان الشاطئ حتى وجدا عنزة وابنتها فهمس التمساح لإبنه هيا نفذ الخطة الآن وحاول أن تبكى حتى لا يكتشفا أمرنا وتنطلى عليهم الخدعة ويرق قلبهما.

وذهب التمساح الصغير ودموعه منهمرة يطلب المساعدة من العنزة وإبنتها وقال لهما ساعدانى لأنقل أبى المريض إلى الشاطئ أرجوكما أتوسل إليكما ساعدانى فأنا صغير ولا أقدر على حمله فإنزلا معى الماء كى ننقله إلى الشاطئ.

فقالت العنزة الصغيرة لأمها لقد تأثرت بكلام التمساح الصغير ودموعه المنهمرة فما رأيك يا أمى أن نساعده ؟ نظرت الأم إلها  ثم قالت: لقد أخبرتك من قبل عن أساليب التماسيح فى اصطياد فرائسها  فتصرفى كما يتراءى لك فنظرت العنزة الصغيرة إلى التمساح الصغير وقالت له : إن دموع التماسيح ليست إلا مكراً وخداعاً.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *