الرئيسية / قصص أطفال / قصة الديك الذكي والثعلب المكار

قصة الديك الذكي والثعلب المكار

أقدم لكم يا أصدقائي قصة الديك الذكي والثعلب المكار قصة جميلة وطريفة ومسلية تحكي عن ذكاء الديك وحيلته مع الثعلب المكار من خلال موقع قصص مذهلة أتمني أن تنال إعجابكم   وللمزيد من  القصص الجميلة والمشوقة والمفيدة وحكايات قبل النوم زوروا قسم  قصص أطفال

قصة الديك الذكي والثعلب المكار

كان يا مكان  في يوم من الأيام كان هناك ديك شديد الجمال والذكاء  يسكن فوق غصون شجرة ويصيح دائماً بصوت رائع وعذب ، فمر الثعلب بالقرب من الشجرة التي يجلس الديك عليها ، وحين سمع صوته فقال له أنت صوتك جميل أيها الديك ، فقال الديك شكراً لك أيها الذئب ، وأخذ الديك يحاول أن يخدع الديك ويقول له بأنه معجب بشكله الجميل الخلاب وبجسمه الرشيق وصوته العذب وطلب منه أن يصيح مرة آخري فوافق الديك وقال له حسناً وأخذ الديك يصيح مرة آخري وبعدها طلب الثعلب من الديك أن يصيح ثانياً  واستمر الثعلب علي ذلك الأمر ويطلب من الديك أن يصيح والديك يقبل ويوافق من أجل الثعلب .

فقال الثعلب للديك أنت حيوان رقيق وطيب وعندك صوت رائع وعذب ولماذا نعيش أنا وأنت كأعداء ،لماذا لم نكون أصدقاء هيا فلنتعاهد أنا وأنت ونصبح أصدقاء انزل من علي الشجرة لكي اسلم عليك واقبلك ونعيش معاً في حب وصداقة وسلام .

فكر الديك قليلاً وقال له فلتصعد أنت أيها الثعلب إذا كنت تريد أن تكون صديقي فقال الثعلب للديك ولكني لا أستطيع أن أتسلق الشجرة ، فلتنزل أنت لنبدأ صداقتنا ونتصالح معاً وأقبلك قبلة الصداقة ، هيا فلتنزل بسرعة لاني لدي عمل وأريد أن نصبح أصدقاء قبل أن أغادر ، فقال الديك حسناً سأنزل ولكن أنتظر قليلاً لأنني أري كلباً يأتي نحونا من بعيد مسرعاً وأنا أريده لكي يصبح شاهد علي صداقتنا ولكي يشتاق هو أيضاً لك ويقبلك وتنتهي عداوتكما  .

وحين سمع الثعلب المكار بأن الكلب يجري نحوهم جري مسرعاً وهرب وقال للديك بأنه مشغول وطلب منه أن يؤجل صلحهم ليوم آحر وجري بسرعة وأخذ الديك يضحك لأنه نجي بذكائه وبحيلته من الثعلب المكار.

للمزيد من القصص والحكايات زوروا موقعنا قصص مذهلة أول موقع متخصص في عالم الحكايات والحكم 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *