الرئيسية / قصص أطفال / قصة الحوت المغرور

قصة الحوت المغرور

أقدم لكم يا أصدقائي اليوم قصة الحوت المغرور مع القرش والدولفين قصة جميلة ومشوقة تدور أحداثها في أعماق البحار الزرقاء من خلال موقع قصص مذهلة للأستمتاع بأروع القصص الجديدة والمشوقة وحكايات قبل النوم زوروا قسم قصص أطفال

قصة الحوت المغرور

 

ذات يوم من الأيام فى أعالى البحار كان هناك ثلاثة أصدقاء هما الحوت والقرش والدولفين فقد كانوا يلعبون ويلهون على سطح الماء وأخذوا يتسابقون ويستمتعون بأشعة الشمس الجميلة فقال لهم الحوت أترون لون المياة الجميل الأزرق؟ فقالوا نعم حقا إن لون المياة رائع والجو ممتع.فقال الحوت بالرغم من أن لون المياه أزرق فإن لون جسمى رمادى.

رد القرش والدولفين ونحن أيضاً لنا نفس اللون ، فقال الحوت ولكنى أنا أسرع منكم فى الماء وأقوى منكم على الإطلاق فقال له الدولفين لست الأقوى على الإطلاق كما تدعى هناك الأقوى منك فتعجب الحوت قائلا ومن هو؟ قال إنه الإنسان يا صاحبى إنه بعقله وذكائه يستطيع أن ينتصر عليك فرد القرش قائلا ليست القوة فى الجسم ولكن القوة قوة العقل والتفكير والتدبير فالإنسان يستطيع أن يصيدنا جميعا بالرغم من أننا أقوى منه.

قال الحوت انا وانت أيها الدولفين أصدقاء للإنسان بالعكس من القرش فهو ألد أعداء الإنسان فى البحر فرد القرش قائلاً لأننى أستطيع أن أفترسه حينما أكون جائعاً أو عندما يهاجمنى، قال له الدولفين أنت أصغر من بيننا سنناً ولكنك أكبرنا حجماً ،فقال القرش وبالنسبة لقوتي نحن بحاجة إلي دليل .. قال الحوت ذيلي هو الدليل أنني أستطيع بضربة من ذيلي أن أقضي علي أعدائي وأي شيء يعترضني كما سأفعل بكم .

وضرب بذيله الحوت والدولفين أطاحتهم بعيداً وقال لهم مع العلم بأنني لم أستخدم كل قوتي معكم ، وكنت أمزح فقط ، فغضب القرش منه وقال له أنت تستغل جسمك الضخم لتلقي بنا بعيداً ؟ وقال الدولفين له لا تكررها مرة ثانية وإلا سوف تنتهي صداقتنا ، فقال الحوت انا لم أقصد يا أصدقائي أن اغضبكم ولكني كنت أعرفكم قدرتي وقوتي ، قال الدولفين أنني ألحظ أن الماء يرتفع وهذا يدل علي أن شيء ضخم يقترب إلينا .

ألتفت الحوت حوله ثم قال هذا جبل من الجليد وأنا لا يهمني سأضره بذيلي وسيتحول إلي قطع صغيرة من الثلج وهذه ستكون أفضل طريقة أثبت بها قوتي لكم ، قال القرش والدولفين  لا لا تفعل هذا فتلك التصرف قد يؤذيك وأنت حوت صغير ، فرد عليهم الحوت أتركوني اُجرب وسأثبت لكم ولكنه جرح نفسه وأخذ يبكي ألحقوني ألحقوني ذيلي يؤلمني فقد جُرح ، أنا حقاً صغير بالسن وكبر حجمي لا يدل علي قوتي.

فقال له القرش أنت مسكين أيها الحوت ، فقال الحوت أنا كنت مغرور ولم أسمع كلامكم  ودائماً المغرور يسبب الألم لنفسه ويضع نفسه في مواقف السخرية فعليكم يا أصدقائي أن تسمعوا إلي النصائح ولا تكونوا مغرورين .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *