الرئيسية / قصص أطفال / قصة البطة الشقية

قصة البطة الشقية

سنحكى لكم اليوم قصة البطة الشقية من خلال موقعنا قصص مذهله قصة من القصص الممتعه والشيقه ستستمتعوا بقرائتها ولمزيد من القصص زوروا موقعنا قسم قصص أطفال.

قصة البطة الشقية

 

فى يوم من الأيام كان هناك مجموعة اصدقاء من البط قرروا الذهاب فى رحلة معاً ليلعبوا فقالت احداهم سوف نذهب لنلعب ولكن لا نبتعد عن بعض حتى لا يحدث لأحدٍ  منا مكروه، وبدؤا فى اللعب والمرح وهم فرحون ويضحكون ماعدا البطة الشقية كانت تتركهم وتجرى بعيداً عنهم وكلما يشاهدونها  تبتعد عنهم يذهبون ورائها ويعيدونها مرة اخرى، ويقولون لها لا تبتعدى عنا حتى لا يحدث لكى أى مكروه، فتقول لهم : أنا لم ابعد عنكم مرةً اخرى  .

ولكنها ترجع وتبعد عنهم مرة اخرى وتجرى بعيداً وتلعب بمفردها ولكنهم يذهبون ويبحثون عنها حتى يجيدوها ويعيدوها إليهم مرة اخرى، ولكنها تكرر الأمر مراتً عديدة وتذهب وتلعب بمفردها بعيداً عنهم ، وفى آخر مرة قالت لهم لا تقلقوا اننى استطيع أن أحمي نفسى بمفردى فلا تخافوا ،فقالوا لها ولكن عندما نكون معاً نكون أقوى ،فقالت : ولكنى لن احتاج إليكم .

عادت البطة الشقيه وذهبت بعيداً ولم تسمع نصيحة أصدقائها وأخذت تلعب بمفردها ،وبعد قليل جاء ثعلب يبحث عن طعام فوجد هذه البطه تلعب بمفردها فقال لنفسه : هذا طعامٌ لذيذ سوف أذهب لكى آكل هذه البطة.

أسرع الثعلب لكى يأكل البطة ولكنها عندما رأته خافت كثيراً وأخذت تجرى وتنادى على أصدقائها حتى يأتوا لينقذوها من الثعلب قائلة بصوت عالى : أنقذونى أنقذونى ، فسمع أصدقائها ندائها فأسرعوا جميعاً لإنقاذها وعندما وجد الثعلب كتيرٌ من البط قادم من كل مكان خاف منهم   وجرى هارباً بعيدا عنهم .

هدئت البطة الشقية وقالت لأصدقائها :شكراً لكم أنتم أنقذتمونى اليوم، فقالوا لها : الذى أنقذكى اليوم هو التعاون بيننا فالإتحاد قوة يا صديقتى ،فقالت: لم ألعب بمفردى مرة أخرى بعد ذلك وسوف ألعب معكم فيما بعد ولن أترككم بعد اليوم فلقد تعلمت وأخذت درساً جيداً ، ذهب الأصدقاء معا ليلعبوا فى فرح وسرور .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *