الرئيسية / قصص دينية / قصة أصحاب الجنة

قصة أصحاب الجنة

أقدم لكم قصة أصحاب الجنة من القصص التي ذكرت في القرآن الكريم والتي تحثنا علي الصدقة من خلال موقع قصص مذهلة ولمزيد من القصص زوروا قسم قصص دينية

قصة أصحاب الجنة

ذكرت في القرآن الكريم في سورة القلم

في قديم الزمان كان يوجد رجل صالح لديه أربعة أولاد، كان يملك ذلك الرجل بستان جميل به جميع أنواع الثمار والأشجار وتُسقي من الماء العذب فتعطي الأشجار فواكة جيدة وكثيرة ولذيذة .

وذلك الرجل جعل نصيب للمساكين والفقراء من تلك الثمار والزرع فقد كانوا يأتون إليه في وقت قطفها في البستان ويعطف عليهم مما أعطاه الله ويعطي كل فقير نصيبه بنفس راضية وقلب سعيد لأنه علي علم بأن بتلك الأفعال يرضي الله عزوجل ويدخل السعادة علي قلوب الفقراء والمساكين ليدخل الله السعادة إلي قلبه .

وكان جميع أولاد ذلك الرجل لا يحبون أفعاله يعتبرون كل ما يفعله من الصدقة والعطف علي المساكين إسراف وتبذير وأنفاق في المكان الخطأ  إلا واحداً منهم

وحين توفي والدهم قرروا أن جميع ثمار البستان لهم ولن يعطوا للمساكين لكي يزيد مالهم ويعيشوا سعداء هم و أولادهم

قال أحدهم لقد أصبح البستان لنا وقال الثاني لم نعطي الفقراء بعد اليوم شيء من ثمارنا وقال الثالث ليس لأحد حق في ثمارنا و مالنا ،أما الأبن الأوسط وكان كثير الحب لوالده ومُحباً لكرمه وعطفه علي الفقراء فقال لهم أنصحكم علي أن تستمروا علي ما كان به والدنا و الله سبحانه وتعالي أمرنا بالصدقة وأن الفقراء والمحتاجين لهم حقاً بمالنا .وكما قال أبانا  إنه مال الله ، وقد استودعنا إياه وللفقراء نصيب فيه ….

اشتدد الجدال بين الأخوة وظل الأخ الأوسط علي رأيه وتأمر الأخوة أن يذهبوا باكراً إلي البستان ليقطفوا كل الثمار ويأخذوا كل مابها من فواكه قبل أن ينتبه إليهم الفقراء والمساكين ويأتوا كعادتهم ليأخذوا نصيبهم كما كان يفعل والدهم .

نام الأخوة وظلوا يحلموا بالصباح والغني والثروة واستيقظوا باكراً وذهبوا إلي بستانهم وعندما وصلوا أتتهم الصدمة فأذا به قد أحترق بأكمله، وصار خراباً

قال أحدهم هذا ليس بستاننا وقال الأخر هذا البستان خراب وبستتنا جنة وقال أوسطهم بل أنه بستاننا فقد أرسل الله عليه البلاء وجعله خراباً لأنكم  لم تريدوا أن تفعلوا كما كان يفعل أباكم ولم تعطوا الفقراء والمساكين حقهم الذي فرضه الله علينا  وأنا نصحتكم وأنتم لم تتقفبلوا نصيحتي وندموا علي ما بيتوه ضد الفقراءو المساكين ولكن بعد فوات الأوان

قال تعالى : {قالوا سبحان ربِنا إنَا كنَا ظالمين .. فأقبل بعضهم على بعض يتلاومون .. قالوا يا ويلنا إن كنَا طاغين .. عسى ربُنا أن يبدلنا خيراً مِنها إنَا إلى ربِنا راغبون}.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *